الثلاثاء 19 رجب 1440

كلمات و أقوال قصيرة للإمام الخميني (ره) عن الجامعة و الجامعيين

  • الجامعة هي مبدأ كل التحولات .
  • إن قدرة هذا البلد بيد الجامعيين .
  • الجامعة هي التي تحدد مصير الشعب .
  • إذا صلحت الجامعة صلح البلد .
  • يجب أن يعرف أساتذة الجامعة أنه إذا أصلحوا الجامعة فإنهم قد ضمنوا بقاء البلد .
  • يجب أن نتابع مسألة إسلام الجامعة لكي تكون مفيدة للبلد .
  • يجب أن يكون إسلام الجامعة في الأولوية ، لأن كل الطعنات التي تحملها البلد كانت من قبل أشخاص لم يعرفوا الإسلام .
  • إسلام الجامعة يعني استقلال الجامعة ، انفصاله عن الغرب ، عدم اعتماده على الشرق ، بلد مستقل ، جامعة مستقلة ، ثقافة مستقلة .
  • أنتم أيها الطلاب الأعزاء ! احذروا من اتباع الأفكار الغربية ، أوجدوا شخصيتكم الضائعة ، أنتم أيها الضائعون .
  • أنتم يجب أن تسيروا الجامعة نحو الله ، نحو المعنويات ، و تقرأ كل الدروس ، بحيث تقرأها لوجه الله سبحانه و تعالى .
  • أنتم أيها الجامعيين اسعوا إلى بناء جيلاً صالحاً ، إن أسستم جيلاً صالحاً فإنكم أنقذتم البلد .
  • اجعلوا الجامعة مركزاً للتربية ، إضافة إلى التعلم ، التربية ضرورية ، العالم غير المؤدب يكون مضراً للجامعة .
  • يجب أن تكون الجامعة مركزاً لبناء الإنسان .
  • إذا كانت الجامعة جامعة حقيقية ، و جامعة إسلامية ، يعني إلى جانب الدراسة يتحقق التهذيب ، وجوب الإلتزام بالتعهد ، يستطيعوا إيصال البلد إلى السعادة.
  • الجامعة الممتازة توصل البلد إلى السعادة و الجامعة غير الإسلامية ، الجامعة السيئة تؤخر البلد .
  • الأشخاص الذين يتخرجون من الجامعات إما أن يخربوا البلد أو أن يصلحوه .
  • المحاسن و المساوئ التي تتحقق للبلد هي : التبعية أو الإستقلال ، التقيد و الكبت أو الحرية ، تابعة لتربية الجامعة .
  • الجامعة هي التي تدير شؤون البلد ، الجامعة هي التي تبني جيل المستقبل و الحاضر . و إذا كانت الجامعة في يد الشرق أو الغرب ، سيكون البلد في أيديهم .
  • الجامعة هي في قمة الأمور و قدرة و استعدادات البلد تابعة لوجودها ، يجب أن يعملوا بجدية لكي ينفصلوا عن الغرب و الشرق .
  • المفكرين و الجامعيين و العلماء و المنفتحين ، جميعهم يجب أن يسعوا لكي يقطعوا آمال عدونا آمريكا .
  • الجدية و التضحية ضرورة للجامعة كي تصبح جامعة .
  • آمل أن يكون لدينا جامعة تفيد البلد .
  • إن شاء الله سيأتي يوماً و يأتون من خارج إيران من أجل الدراسة .
  • آمل أن تشعروا بأن كل أوجاع إيران تبدأ من الجامعة .
  • يجب أن تستيقظ الجامعات ، يجب أن تبدؤا من مرحلة الإبتدائي إلى آخر مرحلة في الجامعة لمنع دخول الأفكار الغربية في الأذهان لكي يقف الشرق على أقدامه .
  • إذا لم يتم إصلاح الجامعة ، و المدارس أيضاً ، سوف تنهار آمالنا لبناء جمهورية إسلامية .
  • الإسلام يتنافى مع فساد الجامعات ، يتنافى مع تأخر الجامعات ، يتنافى مع الجامعات المستعمرة .
  • إذا تراخينا بحق الجامعات فإننا سوف نفقد كل شيء .
  • إذا فقدنا الهدوء في الجامعات و في الأماكن الدراسية فكيف ينقل المفكرين أفكارهم إلى الشباب لكي يبنوا عقولاً مفكرة ؟
  • إذا خلت الجامعة من الرجال العلماء و المتخصصين ، سينتشرون الأجانب ذوي المصلحة كالسرطان في البلد ، و سوف يتولون الشؤون الإقتصادية و العلمية .
  • إن أكثر اللكمات المهلكة التي تصيب الجامعة هي من قبل المنفتحين الجامعيين الذين ينغرون بأنفسهم .
  • أوصي جميع الأجيال الآتية الإجتناب عن الإنحراف نحو الغرب و الشرق لإنقاذ البلد العزيز و الإسلام الذي يبني الإنسان .
  • يجب أن نمنع الجامعة من الإنحراف أبداً ، و أينما رأينا انحرافاً يجب أن نسارع بإصلاحه . و هذا الأمر الحياتي يجب أن يبدأ من أيدي الشباب الجامعيين .
  • السلام على العلم و الجامعة و الجامعيين الذين هم نوراً لهداية الشعب نحو الله و السعادة و الفضل و الفضيلة
  • السلام على الشباب المثمرين الذين يسعون بسلاح العلم لإعتلاء بلدهم العزيز الإسلامي ، يسعون لرفع الأهداف الإنسانية و الإسلامية .
  • إن أهم عامل في الإكتفاء الذاتي و إعادة الترميم ، هو توسيع المراكز العلمية و المختبرات و تمركز و هداية الإمكانات ، و تشجيع المخترعين المكتشفين و القدرات المتعهدة و المتخصصة لمواجهة الجهل ، الخروج من النظرة الإنحصارية للعلم في الغرب و الشرق ، و يثبتون أنهم يستطيعون إيقاف البلد على أقدامه .
  • يجب أن تصبح الجامعات مكتفية ذاتياً لكي لا تحتاج إلى علم الغرب .
الخميس 23 شوّال 1389 - 07:00:00